أصدرت محكمة الاستئناف بالقنيطرة اليوم الثلاثاء حكمها في حق رئيس المجلس الإقليمي لسيدي سليمان، وعضو المكتب السياسي لحزب الإتحاد الدستوري، عبد الواحد الخلوقي ب 10 سنوات سجناً نافذة.

0

القضية24

هذا وكان الخلوقي متابعا بتهمة تكوين عصابة إجرامية والنصب وتخريب ممتلكات عمومية.

وعلى خلفية هذه التهم التي وجهت اليه، قضت ذات المحكمة بسجنه عشر سنوات نافذة.

إلى ذلك كان قاضي التحقيق بالغرفة الجنائية لدى محكمة الإستئناف بالقنيطرة، قد قرر تأييد ملتمس الوكيل العام للملك بالمحكمة نفسها، بإقرار إجراء المراقبة القضائية، وسحب جواز السفر، وإغلاق الحدود في حق عبد الواحد خلوقي، عضو المكتب السياسي لحزب الاتحاد الدستوري، ورئيس المجلس الإقليمي لعمالة سيدي سليمان، رفقة شقيقه عبد الرحيم خلوقي، النائب الرابع لرئيس جماعة القصيبية، ومتهم آخر، إثر متابعتهم بتهمة تكوين عصابة إجرامية والمشاركة، والنصب والإحتيال، والسرقة الموصوفة في ملف له علاقة بنشاط عصابة الأورو المزور.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.