كثيرا ما سمعنا عن المدينة الخضراء و الذكية ببنجرير ….لكن حي الأشبال يتحدث عن الواقع المرير

0

القضية24

كثيرا ما يتحدث الزائر عن مدينة بنجرير و ما تحقق بها من إنجازات….مدينة ذكية و خضراء ، شوارع نموذجية ومدخل هو الآخر يرقى إلى عاصمة الفوسفاط بإقليم الرحامنة .

غير أن ماخفي فهناك جانب خفي لكل مدينة وبنجرير هي الاخرى له وجه خفي ….فمازالت بعض الأحياء ناقصة التجهيز و الأزبال متراكمة في كل صوب وحدب ، ناهيك عن ضعف الشبكة الطرقية في الجهة الأخرى المحاذية للسوق ….فمثلا حي التقدم او الإنبعاث او حتى الشعيبات احياء قديمة لازالت تعاني من بعض العشوائية وغياب البنيات التحتية…..

بنجرير أو اليوسفية او حتى بوكراع مدن فوسفاطية تستحق الأفضل……رغم كل المحاولات فمازال هناك عمل ينتظر المسؤولين بها …….في مقدمتها مشكل البطالة .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.