أسلاك عارية وعمود للإنارة العمومية بكورنيش سيدي بوزيد في مهب الريح

0

بقلم: عبدالرحمن السبيوي

آثار إختفاء عمود للإنارة العمومية بكورنيش سيدي بوزيد بأسفي الكثير من الجدل ، وسط صمت لجنة المرافق المكلفة بالتجهيز والإنارة العمومية .

منظر كئيب لعمود إنارة مختفي وأسلاكه العارية وإنارة صفراء قاتمة ومصابيح معطلة تحت أنظار رئيس الجماعي حيث يتوافد بين الفينة و الأخرى على المقاهي السياحية المتواجدة على ضفاف الكورنيش والمطلة على منتجع رأس الأفعى .

فمن المسؤول عن هذا الخرق ، هل الشركة المناولة أم المجلس، فرغم إنتهاء صفقة تزويد طريق وكورنيش سيدي بوزيد بالإنارةالعمومية ،فالأشغال تفتقد للمسة الأخيرة في ظل غياب المراقبة من طرف المصالح الجماعية .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.